الباحث صالح السحيباني

باحث في الطب البديل وعلم الأبدان

الحجامة سنة نبوية وهي من الأشفية الثلاث التي ذكرها الرسول الكريم وهن شرطة محجم ولعقة عسل والكي .

والموضوع لايتحدث عن فوائد أو أماكن الحجامة لكن الموضوع هو أشكالية يقع فيها كثير من الناس ومن الحجامين أنهم لايجهزون مرضاهم للحجامة فهي في حالات نادرة تضر المريض ولكي تعرف أكثر أرجو الاطلاع على هذا المقال المجهز من قبلي ومن قبل المهندس سامي الثنيان ــ حفظة الله ــ

 التجهيز الامثل للحجامة الحالات التي لا تناسبها الحجامة:

·كبار السن وخاصة ضعيفي البنية .

·نقص الهيموجلوبين في الدم (فقر الدم) والسيولة العالية في الدم.

·انخفاض الضغط.

·مرضى ضعف عضلة القلب.

·شدة بياض (بياض العين) ويحتاج هذا المريض لتطبيق برنامج تجهيز الحجامة لمدة شهر قبل البدء بالحجامة.

·العطش الشديد وقلة شرب الماء

·وقت البرد الشديد .

·قلة النوم والإجهاد العضلي والبدني والجماع قبل الحجامة.

·بعد الاكل مباشرة (يمنع الحجامة على الامتلاء).

·أي مريض أجرى عملية جراحية “أقل من شهر“.

· أي مريض بدأ بعمل غسيل كلوي.

·لايحجم من يتعاطى الأسبرين بشكل دائم وأن اراد ذلك يجب أن يوقف تناوله قبل الحجامة بثلاثة أيام. ·منع الحجامة على المرض مستخدمي جهاز تنظيم ضربات القلب .

·ضعف الكبد الشديد الذي من علاماته اسوداد أطراف الشخص.

·الضمور العضلي في حالة كانت نسبته أكثر من 70% في العضو أو في الجسم.

·الحوامل والمرضعات و وقت الدورة الشهرية للنساء.

·الأطفال دون سن الخامسة عشر. ·ارتفاع حرارة الجسم عند المريض .

·الارتفاع شديد في السكر أو الانخفاض فيه, ومريض السكر الذي يعاني من ألم في هبرة الساق و في داخل المفاصل.(وهذا المريض يعاني من مشكله في التغذية أصلاً)

·الإصابة بامراض باردة مثل الزكام والربو المصحوب ببلغم والانفلونزا والوهن العضلي والعصبي وبرودة الاطراف والامساك الشديد او الاسهال الشديد و النزلات المعوية الشديدة.

·الأمراض الجلدية مثل الاكزيما والصدفية والبهاق، عدا أنه يمكن عمل الحجامة بعد تنظيف الجسم باتباع الحميات المخصصة لهذه الامراض، وذلك قبل البدء ببرنامج الحجامة بـ 40 يوما على الاقل، لمنع انتشار المرض في الجسم (ازلة الخلط الردئ المسبب للمرض من الجهاز الليمفاوي).

·أثناء المعالجة الكيماوية لمرضى السرطان.

.الوقت الأفضل للحجامة وقت الحجامة الوقائية هي في وسط فصل الربيع حتى أول فصل الصيف , اما الحجامة العلاجية فهي عملية تقديرية يقدرها المختص حسب المرض ونوع بدن المريض.

 تنظيف الجهاز الهضمي والليمفاوي:

·يتم القيام بعملية التنظيف قبل اجراء الحجامة بأسبوع او عشرة ايام.

·يتم شرب منقوع السنا المكي(العشرق) مع ملعقة صغيرة من الملح البحري على الريق مرة واحدة فقط .

الطريقة:

 

  يصب الماء المغلي على أوراق السنا ثم ينقع مدة خمس ساعات و يصفى ثم يضاف ملعقة صغيرة من الملح البحري ويشرب بعد صلاة الفجر، ويمشي الانسان بعدها لمدة 10 دقائق أن أمكن حتى يمشي البطن ويكرر كحد أقصى ثلاث أيام متتالية اذا لم يسهل البطن من اول مرة , بعد ساعة من شرب السنا يجب الإكثار من شرب ماء زمزم أن وجد طوال اليوم.

 المقدار:

ملعقة كبيرة من السنا مكي لكل 50 كيلو من وزن الإنسان .

 ·الامتناع عن الأكل لمدة ساعتين بعد السنا مع الراحة والنوم على الجنب الأيمن لمن أراد النوم بعده. ·يجب دهن أماكن الإخراج بالفازلين حتى لا يحدث التهابات او تحسس.

·ليكون تنظيف السنا فعالا جدا يفضل استخدام الساونا ولمدة عشر دقائق قبل شرب السنا.

الحمية الغذائية قبل 10 ايام من الحجامة والأيام التي تليها:

 

·يتم بشكل يومي شرب كأس من الماء مذاباً فيه ملعقةكبيرة من العسل الأصلي بعد صلاة الفجر يوميا لتنظيف المعدة وتعديل أنزيمات الكبد للوضع الطبيعي.

 ·يجب المشي ومحاولة الجري لمدة 20 دقيقة يوميا.

·للاستفادة المثلى من الحجامة يجب ألا تطغى السكريات والحمضيات على الأطعمة المالحة المطبوخة وذلك لكي لا يختل التوازن الصحي.

·يمتنع عن استخدام الملح المكرر الصناعي ويجب استخدام الملح البحري أو الملح الصخري (مثل ملح القصب).

·في حالة وجود الضغط المرتفع يجب تجنب الملح الصخري واستخدام الملح البحري فقط لقلة الصوديم فيه وارتفاع نسبة كلوريد المغنيسوم ثلاث أضعاف الملح الصخري.

·في حالة ارتفاع الضغط (حدوث خفقان في القلب و والإحساس بالنبضات داخل الصدر وبداية صداع والآم خلف الرقبة) يجب تناول الشاي الأخضر المر ثلاث مرات يوميا.

· يمكن شرب الزنجبيل والبردقوش وورق الزعتر مع السكر أو العسل لتسخين الدم وتنقيته لمضاعفة الاستفادة من الحجامة ويمكن تكراره مرتين الى ثلاث مرات يوميا قبل وبعد اجراء الحجامة.

·الأكل بعد الاحساس بالجوع الصادق.

 ·عدم إدخال الطعام على الطعام والصبر بعد الوجبات لمدة ساعتين على الأقل ليهضم الطعام الأول.

·أكل وجبة معتدله وترك الإكثار من الطعام الذي يسبب التخمة وعدم هضم الطعام بالكامل.

·عدم خلط عدد كبير من الأنواع في الوجبة الواحدة والأفضل صنف أو صنفين وعلى الأكثر ثلاثة. ·تؤكل الفواكه قبل ربع ساعة من الوجبة.

.أكل السلطة ذات الألياف العالية مع الوجبات لتسهيل هضمها وتسهيل الإخراج.

·يمكن أكل الآتي مع العلم انها تسبب الغازات في القولون:

 الثوم والبصل النئ والأخضر والفجل والجرجير والكراث والملفوف والبروكلي والبازلاء والسبانخ والبطاطس والباذنجان والفطر (المشروم).

·الإقلال من التمور وخصوصاً السكري و المكنوز وهي من مولدات الغازات أيضاً .

·الإقلال من اللحم الأحمر قبل الحجامة ويمتنع عنها لمدة اسبوع بعد الحجامة ( وخصوصاً الإبل والبقر والتيس والحمام والصيد والكبدة).

·الإقلال من الحلويات كثيرة السكر(الحلو يجب أن يكون معه سمن ليقلل من تأثيرة السلبي) .

الإفطار: ·

يمكن شرب القهوة العربية بالمسمار (القرنفل) صباحاً وبعد المغرب.

· للفطور :

 

  زيت الزيتون مع الزعتر و العسل أو قليل من الجبنة المطبوخة كاملة الدسم مثل ( دومتي دبل كريم ) أو جبنة شرائح مع رغيف من الخبز الرهيف أو البيض البلدي أو قليل من العدس أو الفول المخفف بالماء مع وضع الشطة المنزلية أو الخردل الاصفر( الماسترد) فيها مع محاولة توحيد صنف الطعام قدر الإمكان.

 ملاحظة :

 يجب تخفيف الأكل وقت الوجبات والاكثار من عدد الوجبات لاعطاء فرصة للمعدة لهضم الطعام بشكل جيد .

·للغداء :

 ·شرب الشوربة العلاجية :

 -تحتوي على أربع حبات بصل ذات حجم متوسط وملعقة كبيرة من الكركم وملعقتين من مطحون الذرة البيضاء وتطبخ في الزبدة لمدة عشرين دقيقة وتبهر بالتالي ( فلفل أخضر أو أحمر ,كمون ، شمر ، قرفة، هيل ، قرنفل، ورق الغار، كزبرة، ملح بحري) مع إضافة ملعقة كبيرة من ورق الزعتر البري المطحون قبل تقديمها.

 ·مكونات السلطة التي تؤكل مع الطعام :

بصل ابيض نيء وبقدونس وشبث غير مطبوخ ووضع ملعقة ونصف زيت زيتون وملعقة من ورق الزعتر (اورقانو) وتملح بالملح البحري ومضغها جيداً قبل البلع لتتضاعف الفائده منها .

 ·الاختيار من الرز أو المكرونة أو الدقيق أو الدخن أو الخضراوات المطبوخة مثل القرع والكوسة والجزر والرجلة والملوخية والزهرة و الدجاج و مرقة لحم الخروف أو الإبل دون الإكثار من اللحم الأحمر. · استخدام الثوم بكميات كبيرة مع الفلفل الأحمر والأخضر في الطبخ ، واستخدام السمن والزبدة في الطبخ بدلا من الزيوت المهدرجة .

·العشاء :

·يمكن الاختيار لوجبة العشاء مما ورد في الإفطار أو الغداء.

 ·المشروبات:

·يجب أن تكون المشروبات الباردة معتدلة البرودة .

.يجب الحرص الشديد على تجنّب ما يلي قبل الحجامة بأسبوع وبعدها بأسبوع :

·الحوامض وعلى رأسها الليمون والشاي الأحمر والصلصة والماجيوالسماق والخل الطبيعي والصناعي و الزيتون و المخللات .

·الطماطم النيء والباذنجان في الطبخ.

·اللبن والزبادي والقشطة والحليب بجميع أنواعه ومشتقات الحليب ماعدا الأجبان.

·الخس (العادي أوالأمريكي ) والطماطم النيء والخيار والرجلة والبطاطس والباذنجان.

·الشمام والبطيخ والفواكه التالية (تفاح / كمثرى /مانجو / فراولة / جوافة) وعصائرها ·.

.المشي على الأرض الباردة والعشب حافياً (خصوصاً الأقدام الرطبة الناعمة وإن كانت حارة. ·يجب الإقلال من المعجنات التي تحوي الخمائر ومحسنات الطعم المصنعة والمغلفة.

·الفلفل الأسود والفلفل الابيض.

 ·الاسماك بجميع أنواعها ماعدا الجمبري.

·القهوة التركية الغامقة والنسكافيه.

·كثرة السكر الأبيض المكرر (العادي) والمحليات الصناعية (سبارتم الموجودة في المشروبات الدايت الغازية وبعض أنواع العلوك) .

·المقليات مثل (برنجلز والبطاطس المقليه) .

·الزيوت المهدرجة في الطبخ (الوجبات السريعة القاتل الخفي).

·المشروبات الغازية والبيرة .

·يجب البعد التام عن الميكرويف، وعدم تناول أي طعام جرى إعداده فيه سواء كان طبخا أم تسخيناً .

 

تتمــة وردود على بعض المداخلات :

الحجامة تعتبر عامل مساعد في الشفاء من البهاق (لانها تسرع من تفريغ الاخلاط الضارة من الدم)
لكن يجب على مريض البهاق بالخصوص التجهز للحجامة لكي لاتزيد وضعه سوء
والله أعلم

————————-

بعيد المراويح : هل لك استاذى ان تزيدنى علما بخصوص التجهز للحجامه بالنسبه لمرضى البهاق
السؤال لايحتاج لاجابة لان الموضوع هو جواب سؤالك وهدفي من وضع المقال تنبية مرضى البهاق لاهمية التجهيز للحجامة لان معظم اجسامهم نصنفها انها باردة
وتنبية الناس العاديين لذلك لكي لايتضرروا من الحجامة فيلومون الحجامة
ولايلوموا انفسهم لانهم لم يتجهزوا لها,
والله اعلم

———————-

الاخ جي جي لم افهم سؤالك؟
الاخت رائد التميمي :
صح مرضى البهاق الاغلب منهم يحتاجون الى التجهيز للحجامة
اما اللسع فقد جربه المهندس سامي الثنيان فزادت بقع البهاق مع بعض المرضى لان سم النحل يجبر الدم على التحرك في مكان اللسع ويفتح سدد الجلد في المنطقة فينتشر خلط البهاق لذا لاينصح باللسع لهم.
والله اعلم

————————-

أخبرتني الدكتوره ملكه (متخصصه في الحجامة والطب البديل) انها تستخدم الحجامة بشكل فعال في بدايات مرض البهاق مع اعشاب اخرى كمغلي بذور الفجل لتخليص الجسم من السوائل تحت البشرة.
ونقلت ذلك للفائدة لكن لايذهب لاي حجام لان البعض يفسد ولايصلح.
والله أعلم

———————-

التعليقات مغلقة.

اضافة تعليق

أخبرني ماالذي تفكر به الآن